المال والأعمال

منازل مهجورة تستخدم في «بيتكوين»!

ضمن التحركات الحكومية الأخيرة للتعامل مع قضية تعدين عملة «بيتكوين» الرقمية ومحاصرة العملات الافتراضية المشفرة محلياً في ظل عدم وجود قانون يمنعها أو يجرمها، كشفت مصادر  أن دراسة حكومية أعدت في هذا الخصوص، خلصت إلى أن هناك سيناريو رئيساً يلجأ إليه «عمال التعدين» في الكويت، وهو تشغيل الأجهزة في منازل مهجورة، خصوصاً في بعض مناطق السكن الخاص لانخفاض قيمة التعرفة الكهربائية.

وبيّنت المصادر أن «مستخدمي أجهزة تعدين العملات يقومون بفصل بعض أجهزة التبريد الموجودة في المنزل، لعدم لفت النظر إلى وجود استهلاك مرتفع للطاقة الكهربائية بشكل غير اعتيادي، واستخدام كمية التيار الموفرة من إطفاء أجهزة التكييف والمعروف عنها أيضاً استهلاكها لكميات عالية من الكهرباء».

وأوضحت المصادر أنه «وفقاً لتفاهم حكومي في هذا الخصوص، من المقرّر أن تعمل وزارة الكهرباء على زيادة الرقابة على مؤشرات الاستهلاك، لا سيما في المناطق التي يوجد بها منازل مهجورة، وفي حال وجود أي إنذارات تفيد بإمكانية أن يكون السحب من هذه المنازل مثيراً للقلق سيقوم المعنيون بإبلاغ المسؤولين في وزارة الداخلية لاتخاذ الإجراءات المناسبة، والتعامل مع الأجهزة المضبوطة إن وجدت، وإحالتها إلى النيابة مع المسؤولين عن العقار».

وذكّرت المصادر بتحرك وزارة الكهرباء قبل أشهر لتتبع بعض العقارات المؤجرة التي يتم استغلال التيار الكهربائي فيها لتعدين العملات الرقمية، حيث قطعت التيار عن أحد المنازل بعد اكتشاف ارتفاع غير مبرّر في الاستهلاك ووجود تلاعب في التمديدات تزود أجهزة التداول المرتفعة الاستهلاك بالطاقة بشكل مخالف ودون احتسابها في العدّادات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى