أخبار الكويت

نائب رئيس الحرس الوطني يستقبل مجموعة من الضباط الجدد

أكد نائب رئيس الحرس الوطني الفريق أول متقاعد الشيخ أحمد النواف ان الكويت «أمانة في أعناقنا ورسالتنا الدفاع عنها وتحقيق الأمن والأمان لمواطنيها».

وأفاد «الحرس»، في بيان، بأن كلام الشيخ أحمد النواف جاء خلال استقباله مجموعة من الضباط الجدد خريجي كلية الزعيم محمد بن عبدالله العطية الجوية (الدفعة 8) وكلية أحمد بن محمد العسكرية (الدفعة 16) في دولة قطر الشقيقة وكلية علي الصباح العسكرية (الدفعة 47).

وهنأ نائب رئيس الحرس الوطني الضباط قائلا «نيابة عن سمو رئيس الحرس الوطني الشيخ سالم العلي وبالأصالة عن نفسي، يسرنا أن نلتقي بكم اليوم (أمس) لنهنئكم بنجاحكم وتخرجكم في الكليات العسكرية».

وأضاف أن «قيادة الحرس الوطني تحرص كل الحرص على الالتقاء بالخريجين لتبارك انضمامهم إلى صفوف الحرس الوطني وترسخ فيهم ما يجب أن يكون عليه العسكريون، لاسيما منتسبي الحرس الوطني من عقيدة راسخة للدفاع عن الوطن وأراضيه وتحقيق الأمن والأمان».

وأعرب عن بالغ الشكر والتقدير للجهود المبذولة من قبل القائمين على التعليم والتدريب في الكليات العسكرية التي تخرج فيها الضباط لتهيئتهم علميا وعمليا.

وقال للضباط الجدد «وأنتم في بداية العهد بالعمل ضباطا في الحرس الوطني فإنه ينبغي علينا من منطلق دورنا الأبوي قبل القيادي أن نرسم أمامكم الطريق ونحدد لكم إطار الصورة التي نتطلع لأن تكونوا عليها من خلال التأكيد على عدة حقائق وتوجيهات».

وتابع « فالوطن أغلى ما يمتلك الإنسان، ونحن جميعا نحمل في أعناقنا أعظم أمانة وعلى أعتاقنا أسمى رسالة، فالكويت أمانة في أعناقنا ورسالتنا الدفاع عنها والذود عن أراضيها وتحقيق الأمن والأمان لمواطنيها متعاونين مع زملاء السلاح في وزارتي الدفاع والداخلية وقوة الإطفاء العام».

وأضاف نائب رئيس الحرس الوطني في توجيهاته للضباط «ضعوا نصب أعينكم البر بقسمكم بأن تكونوا للوطن أوفياء على حقوقه أمناء ولقائده مخلصين ولقادتكم مطيعين».

وقال «استفيدوا من خبرات إخوانكم القادة والأمار وأدوا أعمالكم ومهامكم التي ستوكل إليكم بكل تفان وإخلاص وأحسنوا التعامل مع الرتب التي دونكم وتسلحوا بقيم ومبادئ وشرائع ديننا الحنيف وكونوا الصورة المشرفة للحرس الوطني سواء داخل أسوار معسكراته أو خارجها».

كما دعاهم إلى أن «يشاركوا بكل فاعلية في التطوير الشامل الذي يسلكه الحرس الوطني لتحديث آلية العمل وفقا لنهجه الإستراتيجي».

وأضاف «نكرر تهانينا لكم ولأسركم فخورين بكم فرحين بتخرجكم، داعين الله أن يديم على وطننا الحبيب الأمن والأمان والخير والرخاء في ظل قيادة سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى القائد الأعلى للقوات المسلحة وسيدي سمو ولي العهد الأمين، حفظهما الله ورعاهما، وسدد على دروب الخير والرخاء خطاهما».

وبعد ذلك، قام الضباط الجدد بأداء القسم أمام نائب رئيس الحرس الوطني، متعهدين ببذل الغالي والنفيس في الدفاع عن الوطن وحماية مقدراته.

وشهد الحفل وكيل الحرس الوطني الفريق الركن م. هاشم الرفاعي وعدد من كبار القادة والضباط في الحرس الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى