الأخبار العربية والعالمية

الصين: سندافع عن مصالحنا ونحمي الاتفاق النووي الإيراني

أكدت وزارة التجارة الصينية اليوم الخميس، أن الصين ستبذل جهوداً لحماية الاتفاق النووي الإيراني، وتدافع عن مصالحها المشروعة في العلاقات مع طهران، وفق رويترز.

وقال قاو فنغ المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية في إيجاز صحفي، إن الصين لم تتلق إشعارات بفرض عقوبات على النفط الإيراني من إدارة بايدن.

وأشارت وزارة التجارة الصينية إلى أن الصين لم تتلق إشعاراً بشأن عقوبات من إدارة بايدن على النفط الإيراني.

هذا وكانت صحيفة «وول ستريت جورنال» قد أشارت إلى أن الصين زادت بشكل كبير مشترياتها النفطية من إيران وفنزويلا، في تحد لأولويات السياسة الخارجية لإدارة الرئيس الأميركي جو بايدين، وقبله إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك قد يقلل الضغوط على هذين البلدين ويقوض جهود البيت الأبيض، الرامية لاستئناف المفاوضات معهما.

وأظهرت بيانات شركة « Kpler»، المتخصصة في مراقبة عمليات الشحن، أن كمية النفط التي يتوقع أن تقوم الصين بشرائها من إيران خلال هذا الشهر، ستصل لنحو 918 ألف برميل يوميا، وربما ترتفع لمليون برميل وفقا لبيانات شحن صادرة من شركات أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى