الأخبار العربية والعالمية

مواجهات بين المقدسيين والاحتلال الإسرائيلي مع اقتراب حلول عيد رأس السنة العبرية

 

وقعت مواجهات، مساء السبت، بين المقدسيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي في مناطق متفرقة بالقدس المحتلة، قبل يوم واحد فقط من عشية عيد رأس السنة العبرية، الذي يحتفل به اليهود اعتبارا من ليل غد الأحد ولمدة يومين.

وقال شهود عيان من القدس، إن مواجهات اندلعت في بلدة “الطور”؛ إثر اقتحام قوات الاحتلال، التي أغرقت شوارع القرية بالمياه العادمة، وأطلقت قنابل الصوت والغاز تجاه الشبان، منازل القرية.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت في بلدة “سلوان” جنوب القدس.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت تجاه المواطنين، خلال اقتحامها للبلدة دون أن يبلغ عن إصابات أو اعتقالات.

وأضاءت بلدية الاحتلال سور القدس التاريخي برسومات وشعارات تلمودية، وركزت الأضواء على مقاطع من سور القدس في منطقة باب العامود والمنطقة الممتدة حتى باب الخليل مرورًا بباب الجديد.

ودعت مؤسسة “بيدينو” وتعني بالعبرية “جبل الهيكل بأيدينا” أنصارها لجلب أبواقهم (الشوفار)، واقتحام المسجد الأقصى غدا الاثنين، وتحثهم على نفخ البوق بشكل جماعي داخله، رغم تحذيرات رسمية فلسطينية من أن يؤدي ذلك إلى إشعال حرب دينية في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى