أخبار الكويت

نائبة رئيس البرلمان الأوروبي: إعفاء الكويتيين من الشينغن.. على المسار الصحيح

التقت نائب رئيس البرلمان الأوروبي ايفا كايلي، سفراء الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الممثلين في البلاد، بهدف تقديم ايجاز لهم عن المناقشات التي أجرتها مع كبار المسؤولين في الحكومة الكويتية ومجلس الأمة بما في ذلك رئيس مجلس الأمة أحمد السعدون وسمو رئيس الوزراء الشيخ احمد النواف الأحمد الصباح ونائب رئيس الوزراء ووزير النفط د.بدر الملا ووزيرة الاشغال العامة والكهرباء والمياه والطاقة المتجددة د. اماني بوقماز، بالإضافة الى السفير وليد الخبيزي نائب وزير الخارجية بالوكالة.

وأطلعت نائبة رئيس البرلمان الأوروبي ايفا كايلي السفراء عن مناقشاتها في الكويت والمتعلقة بكيفية تعزيز التعاون الثنائي في عدد من المجالات مثل التعاون بين الشعوب وتحول الطاقة والبحث والابتكار والتنوع الاقتصادي والاستثمار والتعليم وتلك المتعلقة بتمكين المرأة وحقوق الإنسان بالإضافة الى المواضيع التي تهم مواطني دول الاتحاد الأوروبي المقيمين في الكويت.

وأوضحت أنه لو تم تبني الاعفاء من تأشيرة الشنغن للمواطنين الكويتيين من قبل البرلمان الأوروبي ومجلس أوروبا، فسوف تقوم المفوضية الأوروبية بالبدء بالمفاوضات مع الجانب الكويتي للتحقق من وجود معاملة بالمثل بشكل كامل لمواطني دول الاتحاد الأوروبي، حيث سوف يتم تطبيق الاعفاء من تأشيرة الشنغن للمواطنين الكويتيين عندما تدخل اتفاقية الاعفاء من التأشيرة حيز التنفيذ.

وأطلعت سفراء الاتحاد الأوروبي على آخر التطورات المتعلقة بالإعفاء من تأشيرة الشنغن للمواطنين الكويتيين والتي كانت من الموضوعات الرئيسية في المناقشات التي أجرتها مع المسؤولين الكويتيين، حيث أفادت بأن ملف الاعفاء من تأشيرة الشنغن والموجود في البرلمان الأوروبي هو على المسار الصحيح وعندما ينتهي البرلمان الأوروبي من التصويت على الإعفاء فإنه لا يزال يتوجب على مجلس أوروبا الموافقة عليه طبقا لتشريعات الاتحاد الأوروبي.

حيث أفادت بأن ملف الاعفاء من تأشيرة الشنغن والموجود في البرلمان الأوروبي هو على المسار الصحيح وعندما ينتهي البرلمان الأوروبي من التصويت على الإعفاء فإنه لا يزال يتوجب على مجلس أوروبا الموافقة عليه وذلك طبقا لتشريعات الاتحاد الأوروبي. Khaled Alsharqawi Alrai newspaper 00965 69000917 00965 97555824 twitter – @3ajel_q8 @q8_news1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى