أخبار الكويت

افتتاح قرية سكنية للنازحين غربي اليمن بدعم كويتي

افتتح محافظ (الحديدة) اليمنية الحسن طاهر اليوم الأحد بمدينة (الخوخة) الساحلية على البحر الأحمر قرية (مأواهم رحمة) السكنية لإيواء النازحين بتمويل من (جمعية الرحمة العالمية) بدولة الكويت.

وأعرب طاهر في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية خلال حفل التدشين عن شكره وتقديره لدولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا على استمرار دعمهم الإنساني الكريم للمشاريع الكبيرة والحيوية في حياة اليمنيين وخصوصا النازحين.

وقال «لقد عودتنا الكويت دائما على مشاريعها الكبيرة والاستراتيجية لخدمة اليمنيين في مختلف المجالات ومنذ قديم الزمن».

وأضاف أن هذا المشروع الكبير الممثل بقرية (مأواهم رحمة) دليل آخر على التدخلات الإنسانية النبيلة لدولة الكويت في مساندة الشعب اليمني ووقوفها الدائم معه.

وأشار إلى أن هذا التدفق الإنساني الكويتي المستمر هو دليل على استمرار العطاء والنهج الإنساني الكريم الذي تميزت به الكويت في مختلف مراحلها وبالأخص في عهد سمو أمير الإنسانية الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه.

وبين أن استمرار العطاء بمثل هذه المشاريع الحيوية يؤكد مضي القيادة الكويتية ممثلة بصاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح بذات النهج الإنساني الراسخ.

من جانبه قال رئيس (مؤسسة التواصل) المنفذة للمشروع رائد إبراهيم في تصريح مماثل لـ(كونا) إن هذا المشروع الذي يأتي ضمن حملة (الكويت بجانبكم) المستمرة منذ سنوات يعد أحد أبرز المشاريع التنموية في قطاع الإيواء.

وأضاف أن قرية (مأواهم رحمة) تحتوي على مجمع سكني ومسجد وفصل تعليمي وبئر مياه سطحية.

وأوضح أن 255 أسرة ستستفيد من المشروع الذي تم افتتاح انجاز المرحلة الأولى منه بعدد 104 وحدات سكنية تتكون كل منها من غرفتين وفناء وحمام وصرف صحي.

وأشار إلى أن هذه البيوت السكنية ستكون بديلة عن الخيام لتحمي النازحين من الأمطار والرياح والبرد وتوافر لهم الأمان وتحقق لهم الاستقرار.

وأعرب عن شكره وتقديره للشعب الكويتي وجمعية الرحمة العالمية على مساندتهم للنازحين اليمنيين وتخفيف معاناتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى