أخبار الكويت

وزير الداخلية: شباب الكويت لا ينتظرون مكافآت نظير حمايتهم وإخلاصهم لوطنهم

أكد وزير الداخلية الشيخ ثامر العلي أن حب الوطن والإخلاص له لهو أسمى وأهم من المزايا والمكافآت، وهو عمل يتشرف به كل مواطن مخلص محب لوطنه، موضحا بذلك ما صرح به أثناء زيارته للإدارة العامة للجمارك عندما قال إن هناك بعض الأصوات التي تطالب بمكافآت خاصة عند أي عمل يقومون به، ومبينا ان «المكافأة هي سمة تمنح للشخص المتميز في عمله فقط دون غيره، وهي حق للمجد من باب التشجيع له ورفع الهمة والتقدير للمخلصين، ومن مبدأ الثواب والعقاب».

وقال العلي «حسب اللوائح الجمركية في الكويت فإن المكافآت تعطى لبعض الضبطيات المتميزة وقد نظمها القانون، ولا يخفى على الجميع دور الإخوة والاخوات في الجمارك من القيام بمهامهم المتميزة في ضبط القضايا التي تمس أمن البلاد والعباد خاصة قضايا المخدرات»، مشيرا الى أن ثقته في شباب الكويت وحبهم لوطنهم وغيرتهم على أمنه واستقراره وازدهاره لا تنتظر مكافآت مقابل ما يقدمونه من عمل لحماية وطنهم الكويت من أي شر، ونحن حريصون على مكافأة المجتهد كما معاقبة المقصر أيضا في عمله”.

وأوضح أنه سبق له وأن قام بتكريم العديد من المواطنين من خلال تقديم شهادات التقدير او المكافآت النقدية على سبيل المثال لا الحصر عندما ضبط مواطنون المتسللين الإيرانيين، وكذلك تكريم ضباط وافراد وزارة الداخلية في العديد من القضايا.

وأعرب العلي عن تمنياته بأن يكون قد أوضح وبين ما كان يهدف إليه ويقصده في تصريحه أثناء زيارته للإدارة العامة للجمارك، سائلاً المولى العلي القدير ان يحفظ الكويت واهلها المخلصين الكرام من كل شر وسوء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى